مبادرة إيطالية لحماية الحدود « المتوسطية » للاتحاد الأوروبي

 

أعلن وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني, أن بلاده ستقدم اقتراحا لحماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي من تدفقات المهاجرين غير الشرعيين، دون أن يكشف عن تفاصيل هذه المبادرة.

ونقلت وكالة أنباء (آكي) الإيطالية عن الوزير سالفيني قوله إن رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، سيطلب من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال لقاء القمة في باريس الذي سيعقد في وقت لاحق اليوم الجمعة « الاحترام والتعاون، وليس من الفرنسيين فقط » لتقاسم عبء الهجرة غير الشرعية.

وكان وزير الداخلية الإيطالي قد بحث مع نظيره الألماني هورست زيهوفر تدشين محور إيطالي-ألماني ينشأ استنادا إلى شعار أساسي وهو « الدفاع عن الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي، مما يعني الدفاع عن البحر الأبيض المتوسط، وبالتالي الدفاع عن الإيطاليين ».

وأعرب الوزير الإيطالي عن « فخره » بموقف حكومته التي أصدرت قرار إغلاق موانئ بلادها أمام سفينة انقاذ المهاجرين (أكواريوس) وعلى متنها أكثر من 600 مهاجر غير شرعي الأسبوع الماضي، معتبرا أنه « إنجاز كبير تحقق لجميع الإيطاليين بشأن تقاسم عبء الهجرة ».

ومن المقرر أن يستقبل الرئيس الفرنسي في وقت لاحق اليوم، رئيس الحكومة الايطالية في محاولة لتجاوز أسبوع من التوتر بين باريس وروما حول أزمة الهجرة التي تهز أوروبا بشكل عام وإيطاليا بشكل خاص.

وشهدت الأيام الأخيرة تصاعدا في اللهجة بين البلدين الحليفين التقليديين والعضوين المؤسسين في الاتحاد الأوروبي حول سفينة (اكواريوس) التي تنقل أكثر من 600 مهاجر غير شرعي ورفضت إيطاليا ومالطا السماح لها بالرسو.

وزاد ماكرون من حدة الخلاف عندما وجه انتقادا قاسيا إلى روما منددا بـ « سلوك معيب ولا مسؤول من قبل الحكومة الإيطالية » دفعت بالحكومة الايطالية بالتهديد بإلغاء زيارة كونتي إلى باريس.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *